27 mai 2009

الجزء الحادي عشر

دخلت مآدام الشرفي لنرجس و خرجت أنا و الداهما لقدّام باب السبيطار و نحن واقفين ياخي وقفت تاكسي خرج منها منجي راجل نرجس و أمّو.
كي شوفتو جاني الكريز متاع العادة و بدات الدنيا تظلام قدّام عيني.
شاف خالي الداهما كيفاش وجهي بدا يعرق، ياخي شدني من يدّي
الداهما: مورو ما تكلموش طوّا قدّام أمّو، اسمع كلامي عيّش ولد أختي.

و زاد خلط بوحميد و هو يدلدل في ساشي فيها كعيبات تفاح، ياخي ديراكت عيّطلو الداهما
الداهما: بوحميد برّا هز مورو للبيفات متاع السبيطار، دريّج و نخلط عليكم.
شدني بوحميد من يدّي: هيّا مورو نمشو نعملو سويقر

مشيت مع بوحميد للبيفات و خلّيت الداهما مع منجي و أمّو.
الحاجة نبيهة: آش أحوال نرجس؟
الداهما: - مع تنهيدة - ربي يشفاها،.. ربي سترها من الموت.
الحاجة نبيهة: يا لطيف .. يا لطيف، اللطف على بنيْتي.
منجي: ككك ...كانت لحظة غش، و الشيطان ركبني .. سامحني يا الداهما.
الداهما: هههههه، السماح يا منجي، و ان شالله ما عادش تعاود صنعتك.
حمّل منجي الداهما و بدا يبوس فيه: و الله لا عاد نعاودها، عيشو الداهما.
الداهما: ما عندي حتّى شك ماكش باش تعاودها نهار آخر.
منجي: شنوّا تقصد يا الداهما؟
الداهما: نقصد كل خير.
منجي: نحب نشوف نرجوسة.
الداهما: لا ... لا، الطبيب وصّانا باش ما نرفزوهاش،... خلّي أمّك تمشي تشوفها و طو نمشيو نعملو قهوة مع الأولاد.
منجي: حاضر، الله يبارك يا سيد الرجال يا الداهما.
الداهما: برّا يا حاجة طل على نرجس، منجي هاو معايا.
الحاجة نبيهة: الله يهديكم على بعضكم.

مشات الحاجة تطل على نرجس و مشا الداهما مع منجي للباركينڨ هزّو الكرهبة و قفو قدّام البيفات و زمّرلي الداهما، ياخي خرجت أنا و بوحميد ركبنا وراهم و انطلقنا تحديدا الى طريق الفحص.
منجي: الداهما ياخي لوين ماشين ؟ لوين هازني ؟؟؟؟
و نهز أنا يدي ونّيكو بسرفاڨ على كرايمو: أسكت نيّك.
منجي: آآآآآآآآآآه الداهما كلّم ولد أختك...
الداهما: احشم مورو، سيّب نسيبك.
بوحميد: هههههه نقّص مورو من التفدليك
منجي: بدينا طوّا في تطييح القدر، الداهما وقّف الكرهبة خلّيني نهبط.
الداهما: أحقرهم، احسبهم ما ضربوكش.
منجي: يضربوني و نحسبهم ما ضربونيش !!! شامم ريحة الغدرة، هاني انّبه عليكم، راهو تصيرلي أقل حاجة تلومو كان رواحكم.
بوحميد: رد بالك تعاود الكلام هذا، الداهما راهو يتغشش.
مورو: منجي عندي ليك سؤال.
منجي: شبيك؟
مورو: شنوّا عملتلك نرجس باش تضربها هكّاكا؟

بقا منجي ساكت، ما لقاش ما يجاوب، ياخي كبست بيدّي على كرايمو و دوّرتلو وجهو لتالي .
مورو: يا سي زبّي نحكي معاك، جاوبني نيّك.
منجي: خفت من الفضيحة و العار.
جاوبتو و أنا نعيّط: تقتل أختي على خاطرك خايف من الفضيحة و العار، يعطيك ألف صحّة

نعمل هكّا سخطتو بدماغ فلقلو عرق في جبينو.
مورو: نرجس ماهياش شويّا و الا طريّف، و اليوم رَحّمْ على روحك.
منجي: آمان مورو، بجاه ربّي سامحني، براس أمّك، نعطيكم قد ما تحبّو فلوس و سامحوني
الداهما: قدّاش باش تعطينا فيها نرجس؟
منجي: نكتبلها الحانوت باسمها.
مورو: نعن بوك و بو الفلوس معاك، تقيّم حياة أختي بحانوت.

و زدت سخطتو بدماغ آخر على خشمو، كسرتهولو، ياخي داخ
بوحميد: قتلتو راك يا مورو .
مورو: يروح ينيّك،... خلّي يموت.
بوحميد: هاي دبّوزة ماء شد فيقو بيها.
مورو: باش نزيدو نخسرو عليه الماء، خلّيه طو يفيق وحدو.
الداهما: ما تفيقوهوش ...

دخل بينا الداهما للبيست في وسط الغابات متاع الزيتون، و شقّّينا وديان للّي وصلنا لبلاصة خلاء و قيفار ما فيها كان دار قديمة، وقف بينا الداهما قدّامها و هبط دق الباب.
الداهما: موسڨار... موسڨار.
موسڨار: مِنْهو؟
الداهما: الداهما، حل مرزن عُصّك.
موسڨار: آآه الداهما، لحظة خلّيني نلبس شلاتيتي (حوايجي).
الداهما: بوحميد هبّط مع مورو الخرا من الكرهبة.

أنا و بوحميد نهبّطو في المنجي، ياخي باب الدار تحل و خرج واحد جنش طولو فوق الزوز ميترو و ريحة الكرومة ما عندوش، راسو كونشي عليه ياجورة بو أثناش، زنودو كونشي عليهم فخاذ .
موسڨار: ديما مڨلڨني يا آش باش يڨول فمّي ..ههههههه.
الداهما: أهلا بالدايناصور، لاباس عليك؟

يعملو هكّا حَمْلُو بعضهم بالبوس.
موسڨار:هاك بيُضِتْ، مِدْ تراه خلّيني نشم ريحة الطليان، هههه.
الداهما: لطوّا ماكش ناوي باش تعمل ريجيم؟ يا ولدي السمنة راهي ماهياش باهية.
موسڨار: ڨول تبركالله،.. حواجبك مڨرونين و ربي يسطر منّك، هههه.
الداهما: المهم هاني جبتلك القضية الّي قلت لك عليها، ... هذا مورو ولد أختي و صاحبو بوحميد.
موسڨار: نتشرفو، ولد أختك يشبّهلك ياسر.
الداهما: موسڨار زميل زنزانة سابق
مورو و بوحميد: نتشرفو.
موسڨار: و بيكم أكثر، هيّا شناتا (الأولاد) زوْزُوه فيسع للدار،.... ما شبحْكُمْ حَدْ و انتوما جايين ؟
الداهما: تهنّا ما شافنا حَدْ، هيّا الأولاد أكبسو رواحكم.

كتّفناه و دخّلناه لكُورِي ( زريبة متاع حيوانات) في وسط الدار، و مشينا قعدنا في بيت
دخل علينا موسڨار و في يدّو سكّينة: تحبّو بيرة و الا شراب؟
الداهما: خلّي عليك هاني جبت معايا في الكرهبة شراب أحمر.
موسڨار: آش انّيك بيه شرابك،.... يا شنتي أرّاح جا.
بوحميد: أنا ؟؟!!
موسڨار: مالا نا ؟
بوحميد و هو مفجوع: علاش؟
موسڨار: ارّاح ما تخافش.
مورو: يا والله أحوال، ههههه، برّا امشي مع الراجل، شبيك باهت؟
موسڨار: ارّاح انت يا ولد أخت الداهما.

مشيت معاه للسانية جبنا برشني ذبحناه و علقناه، مشيت أنا نغسل في حالتي و مشا موسڨار للجماعة في البيت و حالتو كلها دم.
بوحميد: وينو مورو ؟
موسڨار: يغسل في حالتو من الدم.
بوحميد: دم !! يا زبي !! آش عملتلو ...
موسڨار: شد معايا في الذبيحة.
بوحميد: ذبحتوه المنجي ؟
موسڨار: ههههه براس ميمتك يا الداهما منين جبتوه هــ الشِنْتِي ؟
الداهما: بوحميد راهو أعز الناس، يمكن الجو غريب عليه...
موسڨار: لا علينا، برّا عيّش ولدي هاهوكا برشني معلڨ في وسط الدار دنّيلنا منّو طريّح مشوي.

مشا بوحميد يشوي و مشيت أنا و الداهما و موسڨار هزّينا منجي دخلناه لدهليز تحت الأرض.
موسڨار: هذا هو الدهليزالّي حكيتلك عليه.
مورو: ياخي علاش حافرو؟
موسڨار: مانيش نا الّي حفرتو، بَيْ و عمي الله يرحمهم هوما الّي حفروه، خبّو فيه السلاح للفلاڨة وڨت الاستعمار.
مورو: الله يرحمهم و ينعمهم.
موسڨار: تعيش.
الداهما: كيفاش طو ؟ آش عملنا في المنجي؟
موسڨار: نحّولو شلاتيتو و كفنوه بالملحفة البيضا، هاني جاييكم.

كفنّا منجي كــ الميت و جاب موسڨار حطب شعلو بحذاه (منجي) و لبس هو و الداهما بالأكحل، و زاد خلط علينا بوحميد.
موسڨار: مورو تدرّڨْ ( تخبّا ) أنت و صاحبك.

ناك موسڨار المنجي بكف .
ياخي بدا منجي يفيق و لقا موسڨار مقابلو.
منجي: شكونك أنت ؟
موسڨار: منكر وووها ها ها ها.
منجي: ياخي أنا وين ؟
الداهما مبدّل صوتو: انّك في القبر يا عدو الله.
موسڨار: من هو ربّك ؟
منجي: الله.
موسڨار: و الجواب صحيح
و ينيكو موسڨار بكف.
موسڨار: ماهو دينك ؟
منجي: الاسلام.
موسڨار: و الجواب صحيح
و يعاودلو موسڨار بكف أخر.
منجي: ماني جاوبت بالصحيح علاش تضربو فيّا ؟
الداهما: أصمت، ثكلتك أمك.
موسڨار: و الان الأسئلة الفنيّة، متى وُلِدَ اسماعيل الحطّاب ؟
منجي: ما نعرفش.
الداهما: لقد جبتها لسرمك، منكر ارفس الفاسق.

يعمل هكّا رقد فوقو موسڨار، ياخي تسد عليه النفس ولّا يعيّط.
الداهما: اتركه الآن.
الداهما: ماهي آخر أغنية لهيفاء وهبي؟
منجي: الواوا.
الداهما: و الجواب صحيح.
و كــ العادة ناكو موسڨار بكف من غير رحمة و لا شفقة.
الداهما: الآن عندك 3 نقاط.
موسڨار: الأسئلة الفلاحية، من هو سلطان الغلّة؟
حب منجي يجاوب بالغالط: السفرجل
الداهما: و الجواب غالط، منكر نيكو بالمرزبّة.
موسڨار: يا قضيبي!!!، كيف أنيكه بالمرزبّة؟
منجي: آمان المرزبّة لا....
الداهما: ويحك هل نسيتها !!؟؟ نيكو مثلما نكت فريدو الأطرش و الفاسق مسيلمة الكذّاب .
موسڨار: آه لقد تذكرت.

مشا موسڨار جاب يد متاع بالة مدهونة بالزيت.
الداهما: اذهب يا منكر استدعي الزبانية ليرفعو له ساقيه.
منجي: آمان سامحوني، الهندي هو سلطان الغلّة.
الداهما: لقد قضي الأمر.

لبست أنا و بوحميد قشابيات و دخلنا عليه نعيطو "الله أكبر".
بالفجعة منجي فقد الوعي، ياخي صب عليه موسڨار سطل ماء باش فاق.
نحّينالو الكفن و هزّينالو ساقيه.
الداهما: سرفڨهولو يا موسڨار بقوّة و لا تأخذك مع عدو سلطان الغلّة رحمة أو شفقة.
موسڨار: يا جبّاااااار.
منجي: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي.
الداهما: اخرجها، و الآن السؤال الثاني في الأسئلة الفلاحية، متى تستحق شجرة الخرّوب الزبيرة مع الشرح الدقيق.
منجي و هو يبكي: ما ناقص زبّي كان الخرّوب.
بوحميد: أجب عن السؤال و كفاك من اللغو.
منجي: وقتلّي تتناك كيما حالاتي.
الداهما:منكـــــــــــــر احشي المرزبّة.
منجي: يا ميمتي اجريلي، رانيييييييييييي تنكــــــــــــــــــــــــــت.
موسڨار: يا جبّاااااار.
منجي: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي.
الداهما: اخرجها، و الآن حان دور الأسئلة العلمية، من هو مخترع الكوبة متاع باب ؟
منجي: منين ندري على زك أمّو ....- و طاح منجي يبكي-.
بوحميد: سأعطيك 4 احتمالات، كرَيّم سرَيّم أو ناجي برغل أو حمّودة العطّار أو أفلاطون.
منجي: أفلاطون.
الداهما: و الجواب غالط، نيكو هــ الميبون.
منجي: هزّوني للنار خل نرتاح.
موسڨار: يا جبّاااااار.
منجي: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي يا ميمتي اجريلي.
الداهما: يا زبانية هزّوه للنار.
منجي: النار و لا العار.

مشيت نوشوش في وذن الداهما.
مورو: داهما، يزّيه، كلّم موسڨار يضربو يدوخو و مبعّد نهزّو نطيشوه في جنينة من الجناين.
الداهما: باهي، خلّيني أنا و موسڨار معاه و اخرج أنت و بوحميد.

خرجت أنا و بوحميد و خاض الدهليز بالعويق و العياط، و الله أعلم آش عملولو بعد ما خرجنا.
المهم زدنا قعدنا حكاية سويعة بحذا موسڨار و هزّينا رواحنا و روّحنا، دخلناه للدار فيّقناه.
منجي: بجاه سلطان الغلّة سامحوني .. آمان سامحوني.
الداهما: شبيك يا ولدي؟ شكونو سلطان الغلّة ؟
منجي: وينهم منكر و نكير ؟
الداهما: يعجبكشي زادا!!! يا ولدي لاباس ؟
بوحميد: حمدالله على سلامتك، تفجعنا عليك.
مورو: ياخي مريض بالسكر؟
منجي: آآآي ترمتي...
بوحميد: عندك الدود فيها ؟
مورو: قدّاش من صبع هاذوما ؟
منجي: زوز.
مورو: زوز يزّوك ؟
منجي: علاش؟
مورو: باش نحّيلك بيهم الدود، هههههه.
منجي: أنا وين ؟
الداهما: في دار خالتك ماريّة.
منجي: شكون جابني هنا؟
الداهما: جينا باش نمشو للقهوة، ياخي تعاركت أنت و مورو في الكرهبة، طلعلك السكر و دخت، ياخي روّحنا بيك للدار.
منجي: حلمت حلمة خايبة ياسر.
بوحميد: آش حلمت؟
منجي: حلمت بروحي في القبر و شفت زبانية في يدهم بالة متاع مرمّة.
مورو: آش عملولك بيها ؟
منجي: ن ننا .... ضربوني بيها على راسي.
الداهما: من أفعالك المنيكة، ربي يعاقب فيك بالحياة.
منجي: أنا غلطت مع نرجس و نشالله ربي يسامحني.
مورو: اسمعني منجي، هاني باش نحكي معاك راجل لراجل .. اذا طلبت نرجس الطلاق، ، و قالت لك طلقني، عيّش خويا من غير مشاكل و لا محاكم ... طلّقها، ... اذا قلت لا، ما تلومناش مبعّد...
منجي: علاش تحبّوني نطلّقها ؟
مورو: نحن ما دخّلنا شئ، أنا قلت "اذا هي طلبت الطلاق" ... مفهوم ؟
منجي: مفهوم.
مورو: خميس عليك.
الداهما: هيّا منجي نوصلك لدارك.
منجي: بركالله فيك، من غير ما توصلني، طو نروّح وحدي.
الداهما: تــ هاك دايخ حالتك حليلة..
مورو: نعرفك تحبها نرجس، لكن فرق كبير ياسر بينك و بينها، بالعربي ماهياش متاعك، برّا شوف وحدة على حسب عقليتك و عقلية عايلتك، تفهمك و تفهمها.
منجي: نحب نرجس ...
بوحميد: تحبك الأيام الطيبة.
مورو: هيّا منجي برّا روّح ما عادش بكري عليك، داركم راهم مفجوعين عليك.
منجي: وقتاش تخرج نرجس من السبيطار ؟
مورو: وقت الّي تبرا طو تخرج، ماهوش موضوعنا هذا،.... الداهما برّا وصلو .

هز منجي روحو و روّح و مشيت أنا و بوحميد للقهوة، ياخي لقينا مهدي و منير قاعدين يشَيْشُو.
مورو: أُولا آميڨوس.
مهدي : أُولا، ..ياخي وين كنتو ؟
مورو: مشينا في قضية مع الداهما ؟
منير: طلبناكم قدّاش من مرّة.. ما تحصلناش عليكم.
مورو: يمكن مشكلة ريزو.
منير: برّو جيبو كراسي و أقعدو.

مشا بوحميد يجيب في زوز كراسي، ياخي لقا زوز فارغين في الطاولة الّي قاعدين فيها أولاد الليبي الّي ضربو بوحميد بكعبة ياجور، هز بوحميد الكراسي، يعمل هكّا فرخ يعكّل بوحميد بساقيه، ياخي طاح.
فز بوحميد، ياخي هز كرسي لطخ بيه ولد الليبي على راسو.
من غير ما نشعر قلّعت جبّاد الشيشة و خطف مهدي زوز شقوفات ڨازوز.
مورو: اليوم أمكم القحبة تناكت.











23 comments :

Enregistrer un commentaire

AddThis